منتدى مدارس رؤية المستقبل الأهلية بالأحساء
أخى الزائر نشكرك على دخولك لهذا المنتدى ونرجو منك ان لا تضع أى مواضيع مخالفة وتذكر دائما (( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)) ‏

منتدى مدارس رؤية المستقبل الأهلية بالأحساء

مدارس رؤية المستقبل الأهلية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لغة الضاد بقلم خالد العزيزي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خالد العزيزي

avatar

عدد المساهمات : 10
نقاط : 30
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 05/03/2011

مُساهمةموضوع: لغة الضاد بقلم خالد العزيزي   الإثنين مارس 07, 2011 5:55 pm

لغة الضاد


يعتبر الضعف اللغوي عموما ضعفا في استعمال لغة ما,إما على المستوى الشفهي أو الكتابي ، وعندما يتعلق الأمر باللغة العربية الفصحى،فعدم التمكن من التواصل بها والتعبير بها وبشكل سليم يعتبر ضعفا ، وارتكاب أخطاءنحوية على المستوى الشفهي يعتبر ضعفا والسقوط في أخطاء إملائية على مستوى التعبيرالكتابي يعتبر كذلك ضعفا. تأسيسا على هذه الأرضية ما هي أهم تجليات ضعف استعمالاللغة العربية من طرف الناطقين بها عموما في الوطن العربي ومن ثم ما الأسباب التيتقف وراء هذا الضعف اللغوي الذي تعاني منه لغتنا؟ وأخيرا كيف يمكننا تجاوز هذاالوضع الذي تعيشه لغة الضاد نطقا وكتابة....

أهم مظاهرهذا الضعف اللغوي:

على مستوى التعليم:يتضح تدنيمستوى اللغة العربية داخل المؤسسات التعليمية من حيث عدم استعمالها بالشكل المطلوبوالكافي، و في عدم توظيفها كلغة للتواصل داخل حجرات الدرس سواء في مادة اللغةالعربية أو في المواد المدرسة بها ، حيث يلجأ في كثير من الأحيان إلى المزاوجةبينها وبين اللغات العامية والمحلية وكثيرا ما تميل الكفة إلى استعمال هذه الأخيرةعلى حساب لغة الضاد الشيء الذي تغيب معه فرص تمكن المتعلمين من استعمالها ومن تماكتساب آلياتها والنتيجة أنه صار من الصعب على المتعلمين التعبير عن آرائهم تحدثاوكتابة.
على المستوى الثقافيعموما : حيث نلحظ ذلك التدني في استعمال اللغة العربية الفصحى والذي قد يصل إلى درجةالغياب الذي تتفاوت درجاته وذلك أثناء التواصل في الاجتماعات والدوارات التكوينيةوالندوات والمسابقات ومختلف التظاهرات الثقافية .
على مستوى وسائلالإعلام:
تعتبر وسائل الإعلام المرئية والمسموعة مصدرامهما من مصادر تلقي واكتساب اللغة عموما ، وبالتالي فأي ترهل في استعمال هذهالوسائل للغة العربية الفصحى سينعكس سلبا على المتلقي العربي عموما .وإذا ما تمعنافي واقع وسائل إعلامنا العربي نجد تفاوتا واضحا في درجات استعمال لغة الضاد بشكلسليم ، وما يؤسف له في هذا الجانب هو تلك المزاوجة بين لغة القرآن الكريم واللغاتالمحلية في كثير من البرامج الثقافية خصوصا الموجهة للأطفال والأسرة بدعوى الكثيرمن المبررات من أهمها أن عامة الجمهور العربي لا يتفاعل مع الخطاب الإعلامي المرئيوالمسموع إلا إذا كان باللغات المحلية والعامية، وهذه لعمري مغالطة كبيرة إذ أنمسألة اللغة هي مسألة تعود، فكلما عودنا السامع على سماع العربية الفصحى كلما كانذلك سبيلا إلى استئناسه بها خصوصا عندما تكون مدعومة بالصورة ،وهذا ينطبق على عوامالناس ومتعلميهم في نفس الوقت.كما أنه لم يعد خاف على أحد أن عالم الإنترنيت اليومأصبح بوابة مفتوحة أمام الكبار والصغار وفضاء للتواصل والحوار والنقاش فضلا عنأهميته في البحث العلمي والمعرفي والتثقيف الذاتي ، لكن اللافت للنظر في هذا البابهو ذلك التردي في استعمال لغة الضاد إن لم نقل الغياب خصوصا في المنتديات العربيةالتي عوض أن تكون وسيلة من وسائل إكساب ودعم هذه اللغة ومن تم إتقانها خصوصا علىمستوى التواصل الكتابي فهي تشكل بصورتها وأدائها الحاليين معول هدم لها من خلال عدمتوظيفها أو المزاوجة بينها وبين اللغات العامية .من خلال كل ما سبق نقول :بأن عدم استعمالهاكلغة شرح وتواصل داخل الفصل الدراسي وفي فضاء المؤسسة التعليمية ككل يجعل المتعلمعموما لا يحس بأنه داخل فضاء يختلف عن الفضاءات الأخرى كالشارع والبيت حيث اللغةالعامية هي سيدة الموقف ومن بين النتائج ما نلحظه من عدم فهمه لما هو مقروء ومن ثمصعوبة استيعابه له،كما أن استعمال اللغة الدارجة أو المحلية التي هي خليط بينالعربية والفرنسية و الإنجليزية والإسبانية وذلك حسب خصوصيات كل قطر عربي لن يساعدالمتعلمين على اكتساب الفصحى بشكل سليم ، فكيف نريد إكسابهم لغة لا يتواصلون بهاعلى الأقل أثناء تواجدهم داخل الفصل الدراسي.
نشير في هذا الصدد أيضا بأن عدم تبني التواصلاللغوي بالفصحى بشكل يليق بها أثناء نقاشاتنا التربوية والثقافية عموما و في معظمالملتقيات الثقافية لن يزيدنا إلا بعدا عنها ولن يمكننا منإتقانها.
وإذا ما أردنا إن نتجاوز هذا الوضع غير المشرفالذي تعيشه لغتنا في أوطانها نسوق بعض التدابير


والاقتراحات كالتالي:

الابتعاد ما أمكن عن استعمال اللغات الدارجةداخل قاعات الدراسة عموما (مؤسسات تعليمية-جامعات-معاهد)وتوظيف اللغة العربيةالفصحى في جميع المواد التي لها علاقة بها.
إعطاء المتعلمين والطلاب فرصا أكبر للتعبير عنذواتهم وعن أفكارهم بلغة الضاد ومساعدتهم على ذلك.
أن تركز وسائل الإعلام من إذاعات وفضائياتعربية على الاستعمال السليم للغة العربية في جميع برامجها دون استثناء ، كما يجبعليها تبني برامج تتوخى التعريف بهذه اللغة وتهدف إلى تحبيب المشاهد العربي فيها منخلال التعرف على قواعدها وفنونها .
أن تعتني وسائل الإعلام خصوصا المرئية منهابالبرامج الموجهة للأطفال من خلال استغلالها كوسيلة لإكساب الطفل العربي مهارةالاستعمال السليم للغة ، خصوصا أفلام الكارتون التي تحظى باهتمام كبير من طرف الطفلالعربي وبالتالي يمكن استغلالها في الجانب اللغوي.
أن يستثمر رواد المنتديات العربية الهادفة علىالشبكة العنكبوتية هذه الفضاءات الإلكترونية في اكتساب لغة الضاد من خلال توظيفهابشكل جيد.

الخلاصة:

-الضعف اللغوي يولد حتما ضعفا فكريا لأن اللغةمرتبطة ارتباطا وثيقا بالفكر والثقافة، ذلك أنها ليست مجرد وسيلة للتخاطب فقطولكنها إلى جانب هذا هي فكر وثقافة وعواطف ومشاعر وتراث وتاريخ.
-مما يجعل اللغة غير قادرة على تحقيق التفاهم بينالمتعاملين بها ويعطل وظيفتها الحقيقية في توحيد مفاهيم الكلام ورموزه ومدلولاته،مما يجعلها غير قادرة على كل ذلك هو ضعفها العام، وهذا التوصيف قد ينطبق على لغتناالعربية اليوم.
-لا يختلف اثنان على أن وسائل الإعلام المسموعةوالمرئية قد انتشرت مقتحمة كل بيت عربي سواء كان في البادية أو المدينة وهنا تكمنخطورتها اللغوية فقد تكون وسيلة إفساد للغة خصوصا على مستوى النطق كما قد تشكلمصدرا حقيقيا لاكتساب هذه اللغة.

في الأخير يجب أن نؤكد على أن إشكالية اللغة هيإشكالية تواصل ، فكلما تواصلنا بلغتنا أكثر ووظفناها في مختلف مؤسساتنا ومحافلناإلا وكان ذلك عاملا من عوامل اكتسابها وإكسابها للأجيال المقبلة.

يقول الشاعرحافظ إبراهيم في وصف اللغة العربية :


أَنا البَحرُ في أَحشائِهِ الدُرُّ iiكامِنٌ
فَهَل سَأَلوا الغَوّاصَ عَن صَدَفاتي
فَيا وَيحَكُم أَبلى وَتَبلى iiمَحاسِني
وَمِنكُم وَإِن عَزَّ الدَواءُ iiأَساتي
فَلا تَكِلوني لِلزَمانِ iiفَإِنَّني
أَخافُ عَلَيكُم أَن تَحِينَ iiوَفاتي
أَرى لِرِجالِ الغَرْبِ عِزّاً وَمَنعَةً
وَكَم عَزَّ أَقوامٌ بِعِزِّ iiلُغاتِ
أَتَوا أَهلَهُم بِالمُعجِزاتِ iiتَفَنُّناً
فَيا لَيتَكُم تَأتونَ iiبِالكَلِماتِ



المشرف التربوي




خالد العزيزي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لغة الضاد بقلم خالد العزيزي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مدارس رؤية المستقبل الأهلية بالأحساء :: المنتديات :: الموضوعات العامة-
انتقل الى: